القائمة الرئيسية

الصفحات

ابيات شعر منوعة


ابيات شعر منوعة

أموت ظمٱناوثغرك جدولي 
وابيت اشرب لهقتي وولوعي 
جفت على شفتي الحياة وحلمها 
وخيالها من ذااك الينبوع 
قد هداني جذعي عليك وأدعي اني غدا البين غير جزوع
واريد اشبع ناظري فأنتني كي استبيك 
من حلال دموعي

خذ العفو وترفع عن الناس لو يخطون .ومن ظن فيك بسوءخله على ظنه...
ترا سيئين الظن لانفسهم يسيئون ،يربي 
فصدره مخلب ينجرح منه

ولا تزعل على شعري ولا تعتب 
انا ماانفع اكون الا مع الغرقى 
ابكيت عن رجوعك ماعرفت اكتب 
وعرفت ان الشعر ...مخلوق للفراق

ولكنني لم وجدتك راحلا ،بكيت دمٱ حتى 
بللت به التراب ،مسحت بأطراف البنان 
مدامعي ،فصارخضابٱ في اليدين كما ترى

ياقوم اذني لبعض الحي عاشقة. والان تعشق قبل العين أحيانا...
قالو بمن لا ترى تهدي فقلت لهم الاذن كالعينن،تؤتي القلب ماكان 
هل من دواء لمشغوف بجارية...
يلقى بلقيانها روحا وريحانا

علمني حبك ان احزن واحزن
وانا محتاج منذ عصور الى امراة ...تجعلني احزن لاامراة.. ابكي فوق زراعيها مثل العصفورلامراة  . نجمع اجزائي
كشظايا البلورالمكسور علمتني ... افتح فنجان في اليلة الاف المرات واجرب طب العطارين واطرق باب العرفات
علمني ...اخرج من بيتي لامشط ارصفه الطرقات واطارد وجهك في الامطار .
وفي اضواء السيارات واطارد ثوبك في اثواب المجهولات واطارد طيفك ... حتى في اوراق الاعلانات

ماعدت اتفقد قلبي ..
لأدرك اي شعور يسكمة الان ،وذلك يكفي 
انني لست بخير

في خافقي كلام يابنت الناس من نظرتك وهوا في خاطري يجول،
بين القلب وشريان وراس حاير بصدري الكلام مدري وش اقول النفس صدت عن الذاد
ولحال كانها حال معول
هلي يحسبوني شارب الكاس ومحرم على امه العالم شرب اكحول ،يمه العيون تقول عيون جرناس 

صبتيني بسهم عينك وطحت مقتول ارجو منك تخيبي ظنوني هل الاميال وتردي برضى ولقبول


ابيات شعر قديمة

على قدر الهوى يٱتي العتاب ومن عاتبك يفدية الصحاب 
ولواني استطعت لتبت عنه 
ولكن كيف عن روحي المتاب

ايقنت اليوم 
ان بقاء البشر ورحيلهم مرتبط برغبتهم 
وليس بما تقدمة لهم،فمنهم من يبقى

انا مازلت بخير
قلبي يؤلمني قليلا وهذا لا يعني أنني في 
حال سيء عيني تحترق وتمتلئ بدموغ
لكنني أدفع الدمع الى الداخل لن أبكي 
مراهقة جدٱ،لكنني أكتب 
أفقد إبتسامتي لكنني أتصنعها من أجلهم 

لست شاعرا كي اكتب اليك وكني اسرق الشعر من عينيك ولست شاعرا كي امدح فيك،لكني إقرا الشعر في خديك. 
كيف لي ان اسرح وابحر ،وانا لااعرف العوم الا في بحر عينيك .
كيف لي ان اقرا واكتب وكلماتي التقطها. 
من بوح شفتيك .....لست شاعرا يؤلف ويكتب

احببت كتابة اسمك على ورق فمنذ ان امسك القلم لا شي يدور في ذهني إلااسمك .
احببت ضحكتك ،صوتك ،همسته ،حين مكالمه لي 
احببته كطريق لا نهاية له 

احببته حبٱ يضعفني احببته 


شعر منوع عراقي

قالت لي جدي
أجعل في حياتك حفرة صغيرة تدفن فيها
أخطاء أحبابك,وان زادت أخطاؤهم كبر الحفرة
شوي وادفنهم هم وأخطائهم

كن في الحياة كعابر سبيل
واترك وراءك كل أثر جميل
فما نحن في الدنيا ال ضيوف
وما على الضيف الا الرحيل

شرفاء الزمن الجميل,ذهبت بهم الحرب وقذف
البحر بما اعتاد أن يرمي به الشواطئ,عندما
تضع الحرب اوزاره

فراق الألم
ألم لا يشعر به
ألا من عاش فية

اريد ان اتحدث واتحدث وأخرج
ما بدخلي ولكن

وأقسم انني ما أردت الرحيل عنكم

ألا أنكم أملائتم حقائب سفري

باوعي علي تراني احبج على قد العراق كلها
وابدا ما انساج وانتي ساكنة وسط روحي
هل اعجبك الموضوع :
محتوى الموضوع